مؤسسة (أم أي سي تي) الإعلامية
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
theniles.org
correspondents.org
کوردی
نيقاش: ‎‫پوخته‌یه‌ك له‌ناوخۆو سه‌رانسه‌ی‌ عێراقه‌وه‌‬
نقاش: إحاطات من داخل وعبر العراق
English
niqash: briefings from inside and across iraq
تم تسجيل بريدك الالكتروني

التغيير
لن نسمح بالتصويت على الدستور في صيغته الحالية

جوانرو محمد
أكدت حركة التغيير في إقليم كردستان أنها لن تسمح بالتصويت على الدستور في صيغته الحالية التي تمنح رئيس الإقليم صلاحيات واسعة ولا تُخضِعه لمراقبة البرلمان، وأنها ستدعو الناس إلى عدم التصويت عليه.
6.06.2013  |  السليمانية
The Change Movement spokesperson, Mohammed Tawfiq Rahim.
The Change Movement spokesperson, Mohammed Tawfiq Rahim.

ومنذ تشكل حركة التغيير في تموز (يوليو) عام 2009 فان العمل البرلماني والسياسي في الاقليم دخل مرحلة جديدة لأن الحركة تعد اليوم أكبر مكوّن للمعارضة ويؤيدها جزء كبير من الشارع.

وتحتل حركة التغيير التي تملك 23 مقعداً من أصل 111 في برلمان كردستان المرتبة الثالثة بعد الحزبين الرئيسيين (الحزب الديمقراطي 30 مقعداً والاتحاد الوطني 29 مقعداً) وشكلت الحركة مع الحزبين الإسلاميين (الاتحاد الاسلامي و الجماعة الاسلامية) جبهة المعارضة الكردية.

"نقاش" التقت محمد توفيق رحيم منسق غرفة العلاقات الدبلوماسية في حركة التغيير والشخص الثاني فيها وحاورته حول موقف الحركة من إعادة ترشيح بارزاني رئيساً للإقليم والتطورات الاخيرة في اقليم كردستان، وفيما يلي نص المقابلة:

نقاش: ما مشكلة حركة التغيير مع دستور إقليم كردستان حتى تعارضه بهذه الشدة؟

توفيق: مشروع دستور الإقليم الذي يريد الحزب الديمقراطي الكردستاني تمريره بشكل خاص مليء بالنواقص ولا ينسجم مع المكونات السياسية في كردستان، لانه جمع معظم الصلاحيات في يد رئيس الإقليم وهمّش دور البرلمان وهذا لا ينسجم مع النظام السياسي في العراق فهو نظام برلماني وليس رئاسي، ونحن نطالب بإعادة الدستور إلى البرلمان قبل إجراء الاستفتاء وبالتالي توافق جميع الأطراف عليه بحيث تكون صلاحيات رئيس الاقليم محددة وانتخاب الرئيس من قبل البرلمان وليس من قبل الشعب مباشرة، حتى يخضع لمراقبة البرلمان.

نقاش: تؤكد بعض الأطراف السياسية أن الحزب الديمقراطي الكردستاني هو الوحيد اللذي يصر على طرح الدستور للاستفتاء وأن باقي الأطراف ترفض ذلك، فما رأيكم انتم؟

توفيق: نحن واثقون من أن الدستور اذا طُرح للاستفتاء سيتم رفضه، فالتصويت عليه في البرلمان تم في عام 2009 ، وحينها لم تكن المعارضة تشكلت بعد لذلك يجب أن تتفق عليه اليوم جميع الاطراف ليكون لدينا دستور وطني يصوت عليه الشعب، أما إذا تم طرحه بالشكل الحالي فلن نسمح بذلك وسندعو الناس إلى عدم التصويت عليه.

نقاش: اذا كنتم ضد انتخاب البارزاني هل لديكم مع باقي أطراف المعارضة الأخرى مرشّح مشترك لمنصب رئيس الاقليم؟

توفيق: نحن نعلم أن محاولات تمرير الدستور تهدف إلى منح البارزاني فرصة لولايتين أخريين بعد غقرار الدستور حيث سيغضون النظر عن الولايتين السابقتين كونها قبل الدستور، واذا حدث ذلك فاننا سنحاول ايجاد منافس قوي للبارزاني على الرغم من أن حركة التغيير لم تقرر بعد إن كانت سترشح شخصاً أو سيكون لها مرشح مشترك مع باقي أطراف المعارضة.

نقاش: أعلن البارزاني ان انتخابات البرلمان ورئاسة الاقليم ستجرى في أيلول (سبتمبر) المقبل، كيف ستدخل الاطراف السياسية الانتخابات مع كل هذه الازمات؟

توفيق: نحن نتمنى أن تجرى الانتخابات في موعدها ولا تؤّجل، بحيث نحسم جميع المشاكل العالقة قبل موعد الانتخابات، ونحن متفائلون بان هذه المرة ستزداد اصوات المعارضة في اقليم كردستان شرط أن تنظِّم المفوضية العليا للانتخابات إجراءاتها لمنع التزوير.

نقاش: حين تتحدثون عن زيادة أصوات المعارضة، هل تقصدون انكم ستشاركون بقائمة مشتركة ؟

توفيق: كلا سيكون لكل طرف في المعارضة قائمته للانتخابات، ولكننا سنبدأ الحوار المشترك بعد العملية مباشرة.

نقاش: تنتقد بعض الأطراف السياسية حركة التغيير وتأخذ عليها أنها لا تتعامل مع بغداد كقائمة كردية وتعارض دائما خطوات باقي حزاب الكردية؟

توفيق: انتقاداتنا للحزبين الكرديين الحاكمين في بغداد تتمثل في انهما لا يسعيان وراء مصالح الاكراد، وحين قرر الوزراء والنواب الكرد خلال الاشهر الماضية مقاطعة جلسات مجلس الوزراء و البرلمان، كان موقفهم هذا رداً على عدم موافقة المالكي دفع مستحقات الشركات النفطية التي تعمل في الإقليم، وحين وعدهم المالكي بدفع تلك الاموال عادوا الى الجلسات، والا فلماذا لم يخطو المسؤولون الكرد خطوة واحدة لإعادة المناطق المستقطعة وكانوا يشغلون مناصب مهمة في بغداد، وللاسف فإن مشاركة الأكراد في الحكومة العراقية جاء من أجل المصالح الخاصة والحزبية الضيقة والمناصب.

نقاش: ولكن عندما انسحب النواب الكرد من بغداد كان معهم نوابكم الثمانية؟

توفيق: خلال مقاطعة جلسات مجلس النواب العراقي اضطر نوابنا إلى المقاطعة أيضا، فلو لم يفعلوا ذلك لقالوا إننا ضد وحدة الصف الكردي، فنحن لدينا مشكلات مع بغداد ولكنها ليست حول النفط، بل حول المناطق المستقطعة ونظام الحكم واتخاذ القرارات.

نرحب بإعادة نشر مقالات موقع "نقاش" بشرط ذكر المصدر. نرجو إعلامنا بإعادة النشر من خلال إرسال رسالة بريدية.