مؤسسة (أم أي سي تي) الإعلامية
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
theniles.org
correspondents.org
کوردی
نيقاش: ‎‫پوخته‌یه‌ك له‌ناوخۆو سه‌رانسه‌ی‌ عێراقه‌وه‌‬
نقاش: إحاطات من داخل وعبر العراق
English
niqash: briefings from inside and across iraq
تم تسجيل بريدك الالكتروني

رئيس أول تجمع للألعاب اللاسلكية
لا نملك مكاناً خاصاً لممارسة هوايتنا

مناف الساعدي
حينما أقدم تمار عامر وهو طالب في كلية اللغات بكلية المأمون الجامعةعلى تأسيس أول تجمع للالعاب اللاسلكية مع مجموعة من أصدقائه قبل خمسة اشهر لم يتوقع أن يحضى بتشجيع زملاءه في الجامعة، ورغم صغر التجمع إلا أنه يطمح…
22.11.2012  |  بغداد
Baghdad\'s new remote control racing club.
Baghdad\'s new remote control racing club.

"نقاش" التقت رئيس التجمع العراقي للسيارات والطائرات اللاسلكية وحاورته حول فكرة تأسيس التجمع الصغير والأحلام والطموحات المستقبلية التي يسعى اعضاؤه لتحقيقها وفيما يلي نص المقابلة:

نقاش: كيف انبثقت فكرة أنشاء التجمع؟

عامر: عشقي للألعاب اللاسلكية منذ الصغر كان الدافع الرئيس لتأسيس التجمع وهو الأول من نوعه في العراق، فبعد الاطلاع على أحدث السيارات والطائرات اللاسلكية التي جاءت بها المناشئ العالمية المختلفة عبر مواقع الإنترنت فضلاً عن متابعة واقع اللعبة ومدى تطورها في الولايات المتحدة والدول الأوروبية وبعض الدول العربية كالأردن والإمارات طرحت فكرة أنشاء التجمع على بعض الأصدقاء المعجبين بهذه اللعبة ثم أعلنّا تاسيسه رسمياً منتصف العام الجاري بعشرة أعضاء واليوم لدينا عشرين عضواً متمرساً في الألعاب اللاسلكية.

نقاش: ما الهدف الرئيسي من تأسيس التجمع؟

عامر: الهدف من تشكيله هو تأسيس اتحاد خاص بالألعاب اللاسلكية في العراق فضلاً عن تشكيل أول فريق عراقي لمثل هذا اللعبة أسوة بدول العالم، كونها من الألعاب التي تحظى بجمهور كبير ومتابعين في العديد من بلدان العالم، لذلك نحن حريصون على تطويرها على الصعيد المحلي ونسعى لتحقيق هدفنا بتمثيل العراق مستقبلاً في المنافسات الدولية.

نقاش: ما هي أنواع الألعاب اللاسلكية المعتمّدة في التجمع، وما أسعارها؟

عامر: نعتمد في التجمع على أنواع خاصة من السيارات اللاسلكية من مناشئ يابانية وأميركية من ماركات HPIوTamyaوGTRالأمريكية وشركةKyoshoاليابانية والتي تتراوح أسعارها بين (700- 1200 دولار) ومعظم هذه السيارات هي استعراضية وذات دفع رباعي، أما الطائرات المروحية والشراعية فتتراوح أسعارها بين (60- 300 دولار).

نقاش: كيف تتواصلون مع الشباب وتدعونهم للتعرف على التجمع؟

عامر: نحن نستعين بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك كوسيلة مجانية وجيدة للتواصل مع الأعضاء وتعريفهم بنشاطات التجمع وتحديد مواعيد الاختبارات وتدريب هواة اللعبة والإعلان عن المسابقات، وكذلك نستثمر الموقع لاكتشاف وضم المواهب والمهارات الجديدة التي من شانها أن تطوِّر من إمكانيات التجمع وقدراته، فضلاً عن الإجابة على أسئلة الهواة الخاصة باللعبة ومعالجة مشاكلهم كتصليح السيارات أو الطائرات، كل هذه الأمور ساهمت في زيادة عدد أعضاء الصفحة حتى وصلوا إلى نحو ألف مشترك من المتابعين.

نقاش: ما هي الطموحات التي يسعى التجمع إلى تحقيقها؟

عامر: من أبرز ما نطمح إلى تحقيقه هو مخاطبة الجهات المعنية عن أمكانية تأسيس اتحاد خاص باللعبة وكذلك مواصلة تدريباتنا من أجل التعاون مع الفرق الأخرى خارج العراق حول تشكيل منتدى دولي يهدف إلى تطوير واقع اللعبة في العالم، خصوصاً وأن لدى الشباب من أعضاء التجمع قدرات ومهارات كبيرة وجيدة في هذه اللعبة لا تقل شأناً عن تلك المهارات التي تمتلكها الفرق العربية أو الأوربية.

نقاش: هل تواجهون معوقات أو صعوبات في ممارستكم لهذه الهواية؟

عامر: هناك الكثير من التحديات التي تواجه طموحاتنا التي نسعى إلى تحقيقها بالتسابق مع الزمن وترجمتها إلى أرض الواقع والتي تتجسد بعدم وجود حلبة للتدريب ذات أرضية صالحة، وهو ما يجعلنا مضطرين لاستخدام أي مساحة فارغة حتى وإن كانت غير مناسبة لسياراتنا الأمر الذي يعرضها للعطب الدائم بسبب الأرضية الخشنة التي لا تتناسب وطبيعة عملها، فضلاً عن صعوبة أستحصال موافقات من قبل الجهات المختصة باستخدام المساحات الفارغة في الأماكن العامة كمتنزه الزوراء، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار قطع غيار السيارات اللاسلكية بسبب استيرادها من خارج العراق.

نقاش: ما هي خططكم المستقبلية لتطوير التجمع؟

عامر: على الرغم من حداثة تشكيل التجمع إلا أنه حظي بإقبال كبير ومتزايد من قبل هواة الألعاب اللاسلكية كالسيارات والطائرات بمختلف أنواعها الشراعية والمروحية، لذلك نرغب في المستقبل بمخاطبة العديد من الجهات المعنية المختصة بالنشاطات الرياضية في العراق عن أمكانية احتضان تجمعنا وتشكيل فريق خاص باللعبة، وكذلك نعمل في المستقبل على مخاطبة إدارة الأندية العراقية من أجل أقامة بطولة محلية وذلك بتوزيع أعضاء التجمع على الأندية العراقية وتكون البطولة بإشراف وزارة الشباب والرياضة العراقية، فضلاً عن طموحنا في توسيع التجمع من خلال ضم لعبة الزوارق اللاسلكية له.

نرحب بإعادة نشر مقالات موقع "نقاش" بشرط ذكر المصدر. نرجو إعلامنا بإعادة النشر من خلال إرسال رسالة بريدية.