مؤسسة (أم أي سي تي) الإعلامية
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
theniles.org
correspondents.org
کوردی
نيقاش: ‎‫پوخته‌یه‌ك له‌ناوخۆو سه‌رانسه‌ی‌ عێراقه‌وه‌‬
نقاش: إحاطات من داخل وعبر العراق
English
niqash: briefings from inside and across iraq
تم تسجيل بريدك الالكتروني

النجيفي
نحتاج إلى مشروع سني لمواجهة داعش

خاص
يرى محافظ نينوى أثيل النجيفي إن مجابهة داعش تحتاج إلى مشروع سني ومجابهة فكرية وعقائدية بالإضافة إلى المواجهة العسكرية، وإن وجود رايات شيعية في هذه الحرب ستقلب الموازين إلى صراع طائفي شيعي - سني ويساعد في تقوية داعش.
3.07.2014  |  أربيل
Governor Atheel al-Nujaifi
Governor Atheel al-Nujaifi

"نقاش" حاورت النجيفي بشأن وضع نينوى في ظل سيطرة داعش على معظم بلداتها، وحقيقة رفض بغداد تدخل البيشمركة لمنع سقوط الموصل، والحلول المطلوبة لمواجهة خطر تمدد داعش في المناطق السنية.

نقاش: ماهو وضع الحكومة المحلية حالياً وهي خارج نينوى، وما علاقتها بالدوائر الحكومية داخل مدينة الموصل الواقعة تحت سيطرة داعش؟.

النجيفي: مازالت هناك ١٤ وحدة إدارية تابعة لمحافظة نينوى خارج سيطرة داعش وقد تحولت الحكومة المحلية إلى إحدى هذه الوحدات الإدارية وهي ناحية القوش (50 كم شمال الموصل)، حيث يعقد مجلس المحافظة اجتماعاته، وكذلك يباشر ديوان المحافظة عمله.

نقاش: هل السنة ماضون فعلاً نحو تشكيل الإقليم أم إن سقف المطالب ارتفع إلى منطقة خاصة أو دولة سنية مستقلة، وإذا حدث هذا فكيف ستحصل نينوى على التمويل؟:

النجيفي: مطالب السنة تتجه الآن نحو تشكيل الإقليم وتتمحور في محورين، الأول الإدارة الذاتية للإقليم والقدرة على حمايته من الاعتداء الخارجي، والثاني أخذ دور أساسي في القرار العراقي، أما من حيث التمويل، فنينوى غنية بالنفط والكبريت وتملك 45 في المائة من مساحة اراضي البلاد الزراعية الخصبة، كما أنها تملك معالم آثرية ودينية وكنائس وجوامع فضلاً عن وقوعها على طرق المواصلات الدولية ويمكن أن تكون مركزاً تجارياً كبيراً في المنطقة.

نقاش: ماهي أفكارك بشان مستقبل العراق إذا تم استبدال المالكي؟

النجيفي: إزالة المالكي سيفتح الطريق للحوار والحلول السياسية التي وصلت إلى طريق مسدود بسبب الأزمات التي خلقها وعدم ثقة جميع الأطراف السياسية الأخرى به، وعلى الرغم من قناعتنا بأن تغيير المالكي لن يلغي المشروع الشيعي لكنه سيحوِّل الصراع الدموي والشد الطائفي إلى حالة من الحوار والضغط السياسي.

نقاش: قلت في إحدى تصريحاتك إن السنة لن يقاتلوا داعش تحت راية شيعية ماذا كنت تقصد؟

النجيفي: السنة يعرفون بأن داعش تستهدفهم قبل غيرهم وتحرمهم من التعاطف الدولي، ولكن في حالة وجود صراع طائفي تتوقف العقول ولا يحسب أحد من السنة حساب مصالح قومه، ووجود رايات شيعية في هذه الحرب ستقلب الموازين إلى صراع طائفي شيعي سني مما يقوي داعش ويجعلها تظهر أمام السنة على أنها حامية المذهب ضد الميليشيات الشيعية المتطرفة. ولهذا نحن نحتاج الى مشروع سني لمجابهة داعش يتضمن المواجهة الفكرية والعقائدية بالإضافة إلى المواجهة العسكرية.

نقاش: نشرت قبل أيام رسائل تبادلتها مع مسؤولين أمنيين في الحكومة، هل صحيح إن بغداد رفضت الاستعانة بالبيشمركة فتسبب ذلك بسقوط الموصل؟:

النجيفي: نعم هذا صحيح فبغداد رفضت في البداية الأستعانة بالبيشمركة، والأكراد حشدوا ألوية خاصة على حدود مدينة الموصل استعدادا للتدخل، ولكن بغداد لم توافق الا قبل السقوط الكامل لمدينة الموصل بساعتين فقط. وكان واضحا عندها لدى أية قوة عسكرية بأنها سيصعب عليها فعل اي شيء، كما إن الإقليم طلب أن يكون الاتصال المباشر بين السيدين المالكي والبارزاني لأن هذا الأمر مثبت في الاتفاقية الأمنية بين الطرفين.

نقاش: ما رأيك بما تناقلته بعض وسائل الإعلام المحلية بشأن مغادرتك الموصل قبل سقوطها بأربع ساعات؟ ولماذا لم تبقَ في إحدى الضواحي مثلما فعل محافظ تكريت الذي تواجد في سامراء ولم يغادرها بعد سقوط المدينة؟

النجيفي: كنت آخر المسؤولين الذين غادروا الساحل الأيمن من مدينة الموصل إلى الأيسر، وبقيت هناك حتى سقط الساحل الأيسر بكامله وانسحبت منه في فجر ذلك اليوم بعدما سقطت مدينة الموصل بالكامل إلى قضاء الحمدانية ( 20 كم شرق الموصل ) على أمل اتخاذها مقراً جديداً، ولكنني وجدتها غير ملائمة، فتحولت إلى قضاء تلكيف( 18 كم شمال الموصل) والفرق بيننا وبين محافظة صلاح الدين هو إن القادة العسكريين فروا محافظة نينوى وتركونا نحن المدنيين بمفردنا أما قادة الجيش في تكريت فقد انسحبوا إلى سامراء وتمركزوا فيها فحصل المسؤولين على حماية أمنية.

نقاش: هناك معلومات تشير إلى معالجة عناصر من تنظيم داعش في مستشفيات أربيل، ما صحة هذا الأمر؟ وهل يمكن أن تؤشر هذه الخطوة وجود علاقة بين داعش ورئاسة الإقليم كما حاولت بعض وسائل الإعلام المحلية الترويج له؟.

النجيفي: لم تصلني هكذا معلومات، ولا أعتقد إن الإقليم يمكن أن يقوم بخطوة كهذه كما إن داعش لم تكن بحاجة إلى مستشفيات الإقليم بعدما استولت على مستشفيات الموصل الت تضم أفضل الجراحين والكوادر الطبية فضلاً عن الأجهزة الحديثة.

نقاش: كيف برأيك يمكن إنهاء أزمة الموصل؟

النجيفي: إنهاء الأزمة يحتاج إلى تجميع القوى السنية الموجودة داخل المدينة من فصائل المقاومة المختلفة وعزلها عن داعش وإعطائها دوراً في الحياة السياسية بما يضمن تعاونها عند عودة الأستقرار، كما يتوجب إيجاد منظومة أمنية يتقبلها أهالي الموصل ولا يشعرون بطائفيتها كما حدث مع الأجهزة الأمنية التي كانت متواجدة سابقاً.