مؤسسة (أم أي سي تي) الإعلامية
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
theniles.org
correspondents.org
کوردی
نيقاش: ‎‫پوخته‌یه‌ك له‌ناوخۆو سه‌رانسه‌ی‌ عێراقه‌وه‌‬
نقاش: إحاطات من داخل وعبر العراق
English
niqash: briefings from inside and across iraq
تم تسجيل بريدك الالكتروني

برلمان كردستان
خطوة نحو تشكيل الحكومة

خاص
أنهى برلمان كردستان الثلاثاء الماضي أطول جلسة مفتوحة في تاريخه وخطى الخطوة الفعلية الأولى باتجاه تشكيل حكومة الإقليم.
1.05.2014  |  أربيل
Female politicians outside Iraqi Kurdistan\\\\\\\'s Parliament.
Female politicians outside Iraqi Kurdistan\\\\\\\'s Parliament.

Tweet
//


البرلمان الكردي عقد جلسته الأولى في السادس من تشرين الأول (اكتوبر) عام 2013 بعد ظهور نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت في الحادي والعشرين من ايلول (سبتمبر) الماضي إلا أن عدم توصل الأطراف الرئيسية الفائزة إلى توافق حول انتخاب الهيئة الرئاسية للبرلمان أبقى الجلسة مفتوحة.

وينص النظام الداخلي للبرلمان على ان يجتمع البرلمان خلال شهر بعد اعلان النتائج النهائية للانتخابات وان ينتخب الهئية الرئاسية في الجلسة الاولى ولذلك قررت الكتل الفائزة ابقاء الجلسة مفتوحة للخروج من تلك الازمة.

وعلى الرغم من إن القوى الرئيسية كانت تؤكد في الأشهر على ضرورة أن تضم الحكومة المقبلة القوى الرئيسية الخمسة الفائزة وهي (الديمقراطي الكردستاني، حركة التغيير، الاتحاد الوطني، الاتحاد الاسلامي، الجماعة الاسلامية) ولكنها كانت تشدد خلال مفاوضات تشكيل الحكومة على حصولها على أكبر حصة.

الحزب الديمقراطي الذي حصل على منصب رئيس الحكومة لم يكن لديه استعداد للتنازل عن وزارتين رئيسيتن في حكومة الإقليم وهما وزارتي الداخلة والثروات الطبيعية كما انه يحتفظ ايضا بمنصب نائب رئيس البرلمان.

أما حركة التغيير فمع أنها كانت تشدد على تولي منصب نائب رئيس الحكومة ووزارة الداخلية إلا أنها اتفقت مع الحزب الديمقراطي أخيراً للحصول على منصب رئيس البرلمان ووزارتي البيشمركة والمالية وعدد من الوزرات والهيئات الأخرى.

وفيما يتعلق بالإتحاد الاسلامي والجماعة الاسلامية فقد توصلا إلى اتفاق مع الحزب الديمقراطي حول حصتهما من الوزارات وأعلنا أنهما راضيان بها.

وحده الاتحاد الوطني الكردستاني فقط الذي لايزال في مفاوضات مع الديمقراطي كفائز أول وقد أقترح على الاتحاد توليه منصب نائب رئيس الحكومة مع عدد من الوزرات ولكنه لم يرضَ بذلك.

ويرى الاتحاد الوطني أنه يجب الأخذ في الاعتبار تاريخ نضاله ومكانته بالإضافة إلى استحقاقه الانتخابي، ونظرا لكونه يسطير حتى اليوم من الناحية الادارية على منطقة واسعة من محافظة السليمانية فإنه يرى إن من حقه الحصول على إحدى الوزارتين الأمنيتين (الداخلية أو البيشمركة) وهي نقطة خلافه مع الحزب الديمقراطي.

مفاوضات تشكيل الحكومة استمرت حتى قبل يوم واحد من انتخابات الثلاثين من نيسان (ابريل) لمجلس النواب العراقي ومحافظات الإقليم مادفع الأطراف الأربعة الأخرى إلى الإتفاق على انتخاب الهيئة الرئاسية للبرلمان بدون الاتحاد الوطني.

وخلال جلسة البرلمان التي تم بثها مباشرة عبر القنوات الفضائية انتُخب يوسف محمد مرشح حركة التغييررئيسا للبرلمان بحصوله على 84 صوتا كما حصل الديمقراطي الكردستاني على منصب نائب رئيس البرلمان والجماعة الاسلامية على منصب سكرتير البرلمان.

ويرى المراقبون إن أهمية تلك العملية تكمن في إنها المرة الأولى التي تشارك فيها قوة معارضة مثل (التغيير) في تشكيل الحكومة وتتولى منصب رئيس أعلى سلطة تشريعية ورقابية هو (البرلمان) ما يشير إلى إن ميزان القوى في الإقليم قد تغيّر.

ويرى المراقبون كذلك ان الانظار ستتجه إلى حركة التغيير أكثر من غيرها لأنها انتقدت كثيراً العمل البرلماني والهيئة الرئاسية للبرلمان خلال مدة معارضتها أما اليومن وقد تولّت رئاسة تلك الهيئة فيجب عليها أن تقوم بإصلاحها بناء على انتقادات أعضاء البرلمان.

وقال يوسف محمد رئيس البرلمان المنتخب في مؤتمر صحفي بعد انتهاء الجلسة إن "مرحلة جديدة من العمل الديمقراطي قد بدأت في الإقليم متعهداً بـإجراء "إصلاحات كبيرة داخل المؤسسة التشريعية".

وانهت جلسة البرلمان أطول جلسة مفتوحة للبرلمان استغرقت 176 يوماً بعدما اتخذت الأطراف الكردية خطوة فعلية نحو تشكيل حكومة الإقليم المقبلة.

وأعلنت الهئية الرئاسية للبرلمان خلال المؤتمر الصحفي إن الجلسة المقبلة للبرلمان ستُعقد يوم الأحد المقبل وستشهد تكليف نجيرفان بارزاني كمرشح الحزب الديمقراطي الكردستاني لتشكيل الحكومة وبذلك تنتهي قصة تشكيل حكومة الإقليم.