مؤسسة (أم أي سي تي) الإعلامية
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
theniles.org
correspondents.org
کوردی
نيقاش: ‎‫پوخته‌یه‌ك له‌ناوخۆو سه‌رانسه‌ی‌ عێراقه‌وه‌‬
نقاش: إحاطات من داخل وعبر العراق
English
niqash: briefings from inside and across iraq
تم تسجيل بريدك الالكتروني

أحياء بغداد الكرخ .. الصورة الجديدة

ضياء الخالدي
لو نظرت إلى حي الشرطة الخامسة وهو…
30.04.2008  |  بغداد

ومع أن الكرخ هو الشطر ذو الأغلبية السنية في بغداد إلا أن الصدريين فرضوا سيطرتهم على الأحياء التي يقطنها الشيعة وعلى بعض الأحياء المختلطة فيه. اليوم، وبعد أحداث البصرة تغيرت الحال بصورة أذهلت الجميع، وبرز الاختلاف بوضوح لمن كان يأتي بين آونة وأخرى للحي. لقد اختفت بالكامل البيارق السود والحمر من أسطح الدور وبدا الحي ولاول مرة بعد 9/ 4 /2003 خاليا من أي إيقونة طائفية. صور السيد مقتدى الصدر وصور أبيه قد اختفت أيضا، واختفى الشباب الصغار من المنعطفات والمداخل، وتحولت قمصانهم الغامقة إلى ألوان أخرى، وبموديلات أكثر حداثة .. انها مظاهر تشبه كثيرا مظاهر قبل تاريخ التاسع من نيسان، حيث السكان بعيدون عن عالم السياسة، همهم الأول كيفية الحصول على اللقمة والأمن .. هنالك بالطبع من سكان الحي من ما زال غارقا في السياسة حتى ركبتيه، ومنهم من يحتفظ سرا بتأييده لميليشا الصدر، لكن خوف الأهالي من المداهمات العراقية والأميركية الكثيفة في الأيام الاخيرة خلق حالة محمومة لإزالة أي شيء يثير الريبة.

الحذر مطلوب

الشارع الفاصل بين الحي والكرطانيين بات مأهولا بالناس، والدكاكين فتحت أبوابها وأسواق الرصيف عادت لجمهرتها، والتعاون والوفاق بين قوات الداخلية (المغاوير) المعروفة سابقا بتعاطفها مع الميليشيات الشيعية، وبين أبناء قبيلة الكرطان السنية بدأت تظهر تجلياته ،خصوصا بعد أن تصادمت قوات المغاوير مع عناصر جيش المهدي في الأسابيع الماضية.

يقول ابو عمار وبيته قريب من "خط التماس" لنقاش: "من كان يصدق أن ينقلب الحال بلحظة ، وأن يتولى نقاط التفتيش عشيرة الكرطان وقوات الداخلية سوية، بينما يصبح الأعداء هم جيش المهدي ..

بعد أحداث البصرة، أعادت عشيرة الكرطان فتح مسجد عمر بن الخطاب السني، والذي حرق ونهب بعد حادثة تفجير المرقدين في سامراء 22/2/2006 ، وسمعت تكبيرة الأذان لكل من في الحي، وربما تفاجؤوا ، فبعد أكثر من سنتين تكون جملة ( عليا ولي الله ) غير موجودة في الآذان، وعند نهاية الأذان بدأ التمجيد ببعض الصحابة والتابعين ممن لا يذكرهم الشيعه عادة في صلواتهم .. تأكدت الحقيقة إذن ، مسجد سني مفتوح ، ويالها من مشاعر متناقضة غمرت الجميع ، فالسني فرح كثيرا لاعادة الاعتبار لصلاته ، الشيعي الذي يتبع السيستاني (المرجع الشيعي الأقوى في العراق) اعتبر الحدث خطوة نحو أعاداة أواصر المودة بين الجيران، اما الصدريون فانقسموا إلى اتجاهين : من كان يؤيد جيش المهدي اعتبر الحدث نكسة كبيرة في السيطرة على الحي،أما من كان يتبع خط السيد محمد محمد صادق الصدر (والد مقتدى) في التقليد الديني دون ان يتبع ميليشا الابن، فقد عد الأمر مقبولا، ولا يحمل قدرا من الضيق ..

ولكن هذا المسجد وحتى اللحظة لم يدخله أي مصلي بسبب الخوف القديم، ولا احد يريد ان يكون الأول في المجازفة بذلك، وخاصة أن ساحته الأمامية أشبه بمقر دائم لقوات الداخلية والصحوة ، وأمامه نقطة تفتيش ، يعني أن المكان مغرٍ للاستهداف، وأن الحذر ما زال مطلوبا.

طرقات سالكة

في الحي، يوجد عدد كبير من بيوت السنة الذين هاجروا منها، جزء من هذه البيوت استعمله الصدريون كمكان لتجمعهم، وما تبقى استغله شيوخ الحي كبار السن لتكون أشبه بالمقاهي لقضاء الوقت مقابل إيجار زهيد يدفع كل شهر لمكتب الشهيد الصدر( التيار الصدري). بعد أحداث البصرة تجرأ أصحاب البيوت وقدموا إليها، ليس ليسكنوها بالطبع، وإنما لتفقدّها ومن ثم بيعها. بعض هذه البيوت فخمة الطراز ممتلكوها ميسوري الحال لم يجدوا صعوبة في الانتقال إلى حي آخر أكثر امانا حين اندلعت الاحداث الطائفية، على العكس من بيوت اخرى متواضعة بقي أصحابها يتشبثون بها إلى أن خسروا احد أبنائهم فغادروها مرغمين.

وإذا نظرنا إلى شوارع الحي اليوم لوجدنا أكثر من مدخل، أكوام التراب التي وضعها الصدريون لكي يكون هناك منفذ واحد للحي قد أزيلت بأكملها من فتحات الأزقة. كان غرض الصدريين منها هو تسهيل سيطرة الميليشيا على الحي، في إحدى المرات دخل رتل أميركي من المنفذ الوحيد للحي فواجه صعوبة في الخروج بسبب تلك الأكوام ولم يتمكن من العودة من الطريق الذي دخل منه، وبقي يدور ويدور إلى أن أتى من يخلصه قبل أن يقع في قبضة خصومه. اليوم السيارات تدخل من أي مدخل، والاهالي يبدو عليهم الارتياح، فالقيود أخذت تنهار مع المفاجآت السياسية المتتالية، ونفوذ الصدريين بدأ بالتراجع مع تنامي العشق بين قوات الداخلية وقوات الصحوة.

نرحب بإعادة نشر مقالات موقع "نقاش" بشرط ذكر المصدر. نرجو إعلامنا بإعادة النشر من خلال إرسال رسالة بريدية.